بعد 8 سنوات العزم عىل استكمال استحقاقات ثورة الحرية والكرامة

تونس في 14جانفي 2019

يحي حزب التكتل الديمقراطي بكل فخر الذكرى الثامنة للثورة ويهنئ الشعب التونسي على صموده وتشبثه بانتهاج المسار الديمقراطي رغم محاولات الالتفاف من الأغلبية الحاكمة واللوبيات النافذة وبقايا المنظومة القديمة.
كما يترحم على شهداء الثورة والوطن ويطالب بالاصدار الفوري لقائمة شهداء و جرحى الثورة .
يؤكد التكتل على ضرورة مواصلة تركيز أسس الجمهورية الثانية ويدعو الشعب التونسي الى عدم اليأس في ضل تردي الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية وتردي مستوى الخطاب السياسي، كما يدعو الشعب الى التشبث بتقرير مصيره بإنجاح الانتخابات التشريعية والرئاسية والمشاركة والتصويت على البرامج وبقناعة.
يدعو التكتل  السلطة التنفيذية والتشريعية لتحمل مسؤوليتهما وإصلاح الأوضاع بالهيئة العليا المستقلة للانتخابات بانتخاب رئيس لها وتعويض ثلث أعضائها بعيدا عن التجاذبات الحزبية. كما يدعوها الى تركيز الهيئات الدستورية والعمل على إنجاح الانتخابات بتوفير المناخ المناسب وتحييد أجهزة الدولة عن التوظيف الحزبي.
يدعو التكتل السلطة القضائية للتسريع في معالجة القضايا الوطنية المعروضة على أنظارها واماطة اللثام عنها وإدانة المسؤولين على غرار قضية اغتيال الشهيدين شكري بلعيد ومحمد البراهمي وقضية ما يسمى  بالجهاز السري للنهضة. كما يؤكد على ضرورة استكمال مسار العدالة الانتقالية بتعهد السلطتين التنفيذية والقضائية بما أفرزته هيئة العدالة والكرامة.
يتعهد التكتل بمواصلة العمل لبلوغ النمو الشامل للشعب التونسي وتكافؤ الفرص وتفعيل التضامن الوطني، كما يؤكد على علوية مكانة المواطن التونسي والسيادة الوطنية.

عاشت تونس حرة ومستقلة وعادلة.

أمين عام حزب التكتل
كمال القرقوري

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *