ندائي الأخير والوحيد سيكون للوحدة الوطنية لكي لانعطي الفرصة لمن يريدون الإستفادة من هذا الإغتيال

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *